اختراق سيبراني «لتلفزيون البحرين الرسمي» ووزارة شؤون الإعلام «تلوذ بالصمت».. «ومطالبات بالمحاسبة»

منامة بوست (خاص): تداولت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي أنباءً عن قيام جهة مجهولة باختراق البث لتلفزيون البحرين الرسميّ، وبث مقاطع فيديو من الحراك الشعبيّ تزامنًا مع الذكرى التاسعة لثورة 14 فبراير/ شباط 2011.

وتوالت ردود الأفعال على مقطع الفيديو المنتشر على نطاقٍ واسعٍ، في البحرين وعددٍ من دول الخليج.

وطالب المحامي البحرينيّ البارز «عبدالله هاشم» المقرّب من رئيس وزراء البحرين، بمحاسبة المسؤولين في وزارة الإعلام والقائمين على الأمن السيبراني. وقال في تغريدةٍ على حسابه في تويتر، «إن صحّ هذا الإختراق فهل ستكون هناك محاسبة حقيقية لمسؤولين في وزارة الإعلام والقائمين على الأمن السيبراني؟ أم يوضع الأمن الوطني قبالة نظرية عيالنا وعيال حبايبنا؟ إن صح فهناك إخفاق يوجب المحاسبة وخصوصاً في دوائر الأمن الإلكتروني» – حسب تعبيره.

وفي سابقةٍ من نوعها قام تلفزيون البحرين الرسمي بعمل بث مباشر على حسابه في موقع انستغرام للمرّة الأولى، في محاولةٍ لبثّ الطمأنينة بعد انتشارٍ واسعٍ لمقطع الفيديو الذي أظهر الاختراق لبثه الرسميّ، كاعترافٍ بوقوع عمليّة الإختراق فعليًّا، عكس حالة الإرباك والتخبّط لدى القائمين على تلفزيون البحرين – بحسب متابعين.

ولا تزال وزارة شؤون الإعلام في البحرين «تلوذ بالصمّت» إزاء هذا «الإختراق الخطير والنوّعي»، ولم يصدر منها أي بيانٍ أو توضيحٍ رسمي حتى كتابة هذا الخبر.




المصدر: المركز الإعلامي – ثورة البحرين + منامة بوست

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق