البحرين «تشتري 20%» من أسهم نادي فرنسي في ظل «أزماتٍ اقتصاديّةٍ وانتهاكاتٍ متصاعدةٍ لحقوق الإنسان»

منامة بوست: أعلن «نادي باريس أف سي» يوم الإثنين 27 يوليو/ تموز 2020، عن صفقة شراء البحرين «20%» من أسهمه.

وقال النادي في بيانٍ له إنّ «هذا القرار يهدف إلى تلميع صورة البحرين، وتنميتها اقتصاديًا من خلال جذب المستثمرين والسيّاح»، لتصبح البحرين هي الراعي الرئيسيّ للنادي»- بحسب تعبيره.

وكشفت صحيفة «لي باريسيان» الفرنسيّة في تقرير لها أنّ صفقة شراء «نادي باريس» بلغت «خمسة ملايين يورو»، وجاء بعد اجتماع مع نجل حاكم البحرين «ناصر حمد الخليفة» في مارس/ آذار الماضي مع إدارة النادي، فيما يحتفظ رجل الأعمال الفرنسي «بيير فيراتشي» بنسبة «77%» من رأس المال، بينما يمتلك المساهمون الصغار النسبة المتبقّية».

وكانت صحيفة «قرطبة الإسبانيّة الرياضيّة » قد نشرت تقريرًا حول الوضع الحقوقيّ في البحرين، والانتهاكات الواسعة التي يتعرّض لها الرياضيون والمعارضة السياسيّة على يد السلطات البحرينيّة، بامتلاك العائلة الحاكمة لنادي «قرطبة» الرياضي.

ولفتت إلى أنّ شركة «إنفينيتي للاستثمار» أعلنت شراء نادي قرطبة الإسباني، ويملك الشركة «ولي عهد البحرين «سلمان حمد الخليفة»، ومعاونه «عبد الله الزين» وهو الرئيس الحالي لفريق قرطبة الإسباني، والأخ الأصغر لولي العهد «ناصر حمد الخليفة» المتهم بتعذيب الرياضيين عقب انطلاق ثورة 14 فبراير/ شباط 2011.

وأشارت تقارير حقوقيّة إلى أنّ «شراء نادي قرطبة والأندية الرياضيّة في أوروبا هو تكتيك من قبل العائلة الحاكمة، لإظهار وإبراز صورة التماهي مع الغرب، للتستّر على انتهاكات حقوق الإنسان في بلادهم».


المصدر: المركز الإعلامي – ثورة البحرين + منامة بوست

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق