مجلس الشورى يسحب خبر تعزية الصالح للبنان بعد ساعتين من إرساله لوسائل الإعلام

سحب مجلس الشورى (الغرفة المعيّنة في البرلمان)، خبراً بعثه إلى وسائل الإعلام المحلية عن برقية تعزية تضامنية بعث بها رئيس مجلس الشورى البحريني علي صالح الصالح في أعقاب الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت الثلاثاء 4 أغسطس 2020.

وكان مجلس الشورى بعث بتصريح صحفي إلى وسائل الإعلام المحلية، عن برقية تعزية بعثها رئيس المجلس علي صالح الصالح إلى رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري وأخرى مماثلة إلى سفير لبنان لدى البحرين ميلاد حنا نمور، للتعزية بضحايا انفجار المرفأ.

وبعد ساعتين على إرسال البيان، قامت إدارة العلاقات والإعلام في مجلس الشورى بإرسال تنويه لوسائل الإعلام، يدعوهم إلى «عدم نشر  الخبر المرسل بخصوص تعزية معالي رئيس مجلس الشورى إلى لبنان» دون إبداء الأسباب.

يشار إلى أن البحرين اكتفت ببيان مقتضب صادر عن الخارجية البحرينية واتصال هاتفي بين وزير الخارجية البحريني عبداللطيف الزياني ونظيره اللبناني شربل وهبة، فيما لم تنشر وكالة أنباء البحرين أي برقيات تعزية صادرة من ملك البحرين أو ولي العهد أو رئيس الوزراء، كما لم يصدر عن مجلس النواب أي بيان بهذا الخصوص.

صورة للخبر الذي أرسل من إدارة العلاقات والإعلام في مجلس الشورى لوسائل الإعلام المحلية والذي تم سحبه لاحقا

المصدر: مرآة البحرين + المركز الإعلامي – ثورة البحرين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى