الحكومة البريطانية تعرب عن مخاوفها بشأن استمرار تطبيق عقوبة الإعدام في البحرين



البحرين اليوم – لندن

أصدرت الحكومة البريطانية الجمعة 20 نوفمبر بيانا وزاريا بشأن اوضاع حقوق الإنسان خلال النصف الأول من العام الحالي، في الدول المدرجة على قائمة الحكومة ذات الأولوية في مجال حقوق الإنسان.

عبر البيان عن مخاوف الحكومة البريطانية بشأن استمرار تطبيق عقوبة الإعدام في البحرين، مشيرا إلى أن محكمة النقض الخليفية ومنذ يناير 2020، أيدت عقوبة الإعدام بحق أربعة أفراد استنفدوا الطرق القانونية.

كما أشار البيان أيضا إلى استمرار التحديات المتعلقة بحرية التعبير، ونقص التنوع الإعلامي، وثقافة الرقابة الذاتية، مع نزول البحرين إلى المرتبة 169 من أصل 180 دولة في مؤشر حرية الصحافة العالمي لعام 2020.

وبينت الحكومة البريطانية أنها تنتظر ”المصادقة على التنقيحات لقانون الصحافة الحالي وأي حماية قد يوفرها لحرية التعبير، لا سيما عبر منصات وسائل التواصل الاجتماعي“.

كما أكدت أنها تواصل تشجيع حكومة البحرين على حماية حرية التعبير لجميع مواطنيها، بما يتماشى مع التزاماتها الدولية، مشددة على أنها ستواصل المملكة المتحدة لعب دور نشط في مراقبة حقوق الإنسان في البحرين من خلال ”المشاركة والمساعدة الفنية لدعم الإصلاح الذي تقوده البحرين“، مشيرة إلى مشاركة اللورد أحمد، وزير حقوق الإنسان، مؤخرًا مع وزير الخارجية الخليفي في ورشة عمل ركزت على تطوير خطة العمل الوطنية لحقوق الإنسان في البحرين.

يذكر أن الحكومة البريطانية من أشد داعمي النظام الخليفي وتعتبر بريطانيا حليفا تاريخيا للعائلة الخليفية الحاكمة في البحرين منذ أكثر من قرنين.



المصدر: المركز الإعلامي – ثورة البحرين + البحرين اليوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى