الاتحاد الأوروبيّ «يتعهّد بمواصلة متابعة قضايا حقوق الإنسان في البحرين»

منامة بوست: تعهّد مسؤول السياسة الخارجيّة بالاتحاد الأوروبيّ «جوزيب بوريل»، باستخدام جميع الوسائل المتاحة لمواصلة متابعة قضايا حقوق الإنسان في البحرين.

وفي ردّ على رسالة بعثها أعضاء البرلمان الأوروبيّ بشأن الحالة المزرية لحقوق الإنسان في البحرين، أكد «بوريل» أنّ تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها يحتلّ بعدًا أساسيًا في علاقة الاتحاد الأوروبيّ مع البحرين- على حدّ تعبيره.

وأشار إلى أنّ المناقشات التي جرت في بروكسل بين الاتحاد الأوروبيّ والبحرين العام الماضي، تناولت عقوبة الإعدام والحقّ في محاكمة عادلة، وظروف السجن والاعتقالات التعسفيّة، وعمليات التعذيب وسوء المعاملة- بحسب قوله.

ولفت إلى أنّ الاتحاد الأوروبيّ ما زال ملتزمًا بمتابعة قضيّة المعتقلَين البحرينيين المحكوم عليهما بالإعدام«محمد رمضان وحسين موسى»، وأكد أنّ الاتحاد طلب من البحرين إطلاق سراح نشطاء حقوق الإنسان الذين يعانون من ظروف صحيّة صعبة- بحسب تعبيره.


المصدر: المركز الإعلامي – ثورة البحرين + منامة بوست

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى