علماء البحرين يحملون النِّظام مسؤولية الاستهتار بحياة معتقلي الرأي



البحرين اليوم – المنامة

حمّل علماء البحرين النظام الخليفي مسؤولية ماوصفوه بالاستهتار بحياة المعتقلين.

جاء ذلك في بيان اصدره العلماء الأربعاء 7 أبريل عقب استشهاد سجين الرأي عباس مال الله.

وعبر العلماء عن ادانتهم لما وصفوه “جميع الجرائم التي ارتكبها النِّظام بحقِّ الشَّهيد عباس مال الله بدءًا مِن التَّعذيب الوحشي حتَّى أنَّه أُخذ للمحكمة محمولًا لعدم قدرته على المشي من شدة التَّعذيب، ووصولًا للإهمال الطّبي”.

كما أدان العلماء كافة اشكال الممارسات المسيئة ضد “سجناء الرَّأي السِّياسي والضَّمير الإيمانيّ الحي” محملين و النِّظام والسُّلطات المسؤولية الكاملة” للإستهتار المشهود بأرواح الأسرى المرتهنين”.

وعد البيان “جريمة عدم معالجة الشَّهيد مِن رصاص الشُّوزن المحرَّم دوليًّا منذ عام ٢٠١٢، وإلى حين استشهاده رغم مطالبة عائلتِه بِهذا الحقِّ الإنساني، إلَّا شاهد مِن آلاف الشَّواهد على ما نقول”.

وأكد العلماء على إنَّ معاناة السُّجناء وخصوصاً مِن ناحية الإستهتار والإهمال الصِّحي “جريمةٌ ضِدَّ الإنسانيَّة ولا تُغتفر أبدًا وإنَّ كُلَّ أساليب التَّضليل الإعلامي الذي تمارسه السُّلطة لم تُفلح في التَّغطية على هذه الجريمة البشعة، بل وتزيده جرمًا لتستره على الجريمة والمجرمين.”

ودعا العلماء كلَّ مَن يعنيه الأمر في العالم والمنطقة لِأن يغيثوا سُجناء البحرين الذين يتهدَّدهم هذا النِّظام المستكبر في أرواحهم، خصوصًا في ظِلِّ انتشار جائحة كورونا داخل أقبية السُّجون المكتظَّة بالمعارضين السِّياسيين” ودق العلماء ناقوس الخطر محذرين من وقوع قبل حدوث كارثة داخل السُّجون مِمَّا يفجر الأوضاع في البلد ويأخذه نحو المجهول.



المصدر: المركز الإعلامي – ثورة البحرين + البحرين اليوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى