ADHRB: الحكومة في البحرين تدرب مرتزقة لقمع الشعب



البحرين اليوم-جنيف

قالت منظمة ADHRB أن نظام آل خليفة يقوم “بتدريب عناصر مرتزقة من مختلف الجنسيات لقمع الشعب المشارك بالحراك الديمقراطي”، جاء ذلك في جلسات الدورة الـ 51 لمجلس حقوق الإنسان بجنيف، والتي عقدت في الأيام الماضية من الشهر الجاري.

وكشفت منظمة ‎ADHRB في مداخلتها عن أن فترة الحراك شهدت أكثر من 294 حادثة لاستخدام القوة المفرطة، وأكثر من 85 حالة قتل، وهو ما يرقى إلى مستوى التعذيب أو القتل خارج نطاق القضاء.

وأعربت ‎ADHRB عن قلقها بشأن انتهاك ‎النظام للعديد من أحكام القانون الإنساني الدولي، مثل المساواة في السيادة وسلامة أراضي الدول وتقرير المصير، ودعت المنظمة الفريق العامل للضغط على البحرين للكف عن استقدام المرتزقة للقيام بجرائم وانتهاكات.

وخلال استعراضها للتقرير الدوري؛ طالبت المنظمة بإلغاء قرار الإعدام للشابين جعفر سلطان وصادق ثامر المعتقلَين في السعودية، وقالت: “أن الشابين وُضعا في السجن الانفرادي لما يقارب الـ 4 أشهر، وتعرض كلاهما للتعذيب الجسدي”.

كما نفت المنظمة ادعاءات وفد النظام الخليفي المشارك في الجلسة، وذلك حول تعاونه مع المجتمع المدني من أجل التنمية المستدامة، وقالت: “ذلك لا يعكس حقيقة مساحة المجتمع المدني المقيَّد بشدة في ‎البحرين”.



المصدر: المركز الإعلامي – ثورة البحرين + البحرين اليوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى